الكاظمي في أول خطاب له:

سنمنع إنفلات السلاح بإجراءاتٍ حاسمة، والسلاحالثقيل والمتوسط والخفيف هو إختصاص الدولة فقط، وليس إختصاص الافراد او المجموعات. سأقدم حكومتي بأسرع وقت، وستكون حكومة خدمات بالافعال وليست بالاقوال، ولن تكون حكومة اسرارٍ وغرف مغلقة. لن نسمح بإهانة اي عراقي بإتهامه بالتبعية للخارج، والسيادة خطٌ احمر، والقرار العراقي سيكون بيد ابنائه. شعبنا لم يحقق طموحاته واحلامه منذ 2003، والإخفاقات على مستويات متعددة يحمل الجميع مسؤوليتها. الترهل الوظيفي أرهق الدولة، والإقتصاد العراقي منهك وسنحركه بتوسيع الإستثمارات وتشجيع الصناعة والزراعة والتجارة. مطالب المتظاهرين أمانةٌ في أعناقنا، والدماء التي قدمها العراقيون غالية، كما تضحيات الحرب…

اقرأ المزيد