الحرامي الطائر في بلاد الرافدين

الحرامي الطائرهادي جلو مرعييحفل التراث الأدبي العربي بروائع القصص نثرا وشعرا عن الحمام. وفي الأدب الشعبي وصفت المرأة الجميلة بالحمامة.يقول أبو فراس الحمداني يكلم حمامة وهو في محبسه:أقول وقد ناحت بقربي حمامةألا يا جارتا لو تشعرين بحاليأيضحك مأسور وتبكي طليقةويسكت محزون ويندب سال آلاف القصائد والأغاني والقصص مادتها الحمام، وكان رفيق العشاق في حلهم وترحالهم، وكانت الجيوش تستخدم الحمام لنقل الرسائل والأخبار، لكن التطور اللافت في مسيرة الحمام التاريخية إنه اصبح مثل فيروس كورونا المستجد قادرا على تطوير قدراته وإمكاناته ليتلاعب بالحراس، ويخدع المسؤولين، وينقض على صوامع الحبوب في بلاد الرافدين…

اقرأ المزيد